تمكن لحسن الشاكري، البالغ من العمر 69 سنة والمتحدر من منطقة أمسمرير بإقليم تنغير، اليوم الإثنين 16 يوليوز، من نيل شهادة الباكلوريا، فئة المرشحين

تمكن لحسن الشاكري، البالغ من العمر 69 سنة والمتحدر من منطقة أمسمرير بإقليم تنغير، اليوم الإثنين 16 يوليوز، من نيل شهادة الباكلوريا، فئة المرشحين الأحرار، في شعبة الآداب، بعد أن تم الإعلان عن نتائج الدورة الإستدراكية لإمتحانات الباكلوريا.

AA
وقال الشاكري، الملقب لدى الساكنة المحلية بتنغير بـ"عمي الحسن"، في تصريح لـle360، إنه سعيد بحصوله على شهادة الباكلوريا بمعدل 11.29، مؤكدا أن هذا الحلم كان يراوده منذ مدة طويلة بعد أن أجبرته الظروف الإجتماعية على مغادرة حجرات الدراسة سنة 1967.

وتابع "عمي لحسن" حديثه للموقع قائلا:"كنت متحمسا للنجاح وحاولت في الدورة العادية لكن لم أوفق إلا أنني كنت مصرا على تحقيق حلمي، والحمد لله تحقق بعد جهد جهيد"، مضيفا أن مساره لن يتوقف عند الباكلوريا وسيواصل مسيرته العلمية من خلال التسجيل في شعبة اللغة الفرنسية، بالكلية المتعددة التخصصات المتواجدة بمدينة الراشيدية لقربها من مقر سكناه.

وأضاف شيخ مرشحي الباكلوريا لسنة 2018، إن سر نجاحه يكمن في المثابرة والإجتهاد والعزيمة والإرادة، موجها نصائحه للشباب المغربي من أجل القيام بنفس الأمر وتحدي الصعاب لتحقيق الطموحات والأهداف المنشودة.
 
le360 عن