الدكتور رابح يلتحق بحزب الحمامة ويبعثر أرراق السياسيين في رسم الخريطة السياسية المقبلة بإقليم شيشاوة

يبدو أن الالتحاق الشبه المؤكد او الرسمي البرلماني السابق عبد الرحمان رابح لصفوف حزب التجمع الوطني للأحرار بإقليم شيشاوة سيبعثر أوراق مجموعة من الفاعلين السياسيين الذين لطالما راهنوا على الموت السياسي لرابح.
وأوضحت مصادر مطلعة، أن البرلماني السابق باسم البيجيدي يستعد خلال الأيام القليلة المقبلة على اعلان انضمامه الى حزب اخنوش بعد توافق سياسي مع رجل الأعمال محمد بالفقيه والعديد من رؤساء الجماعات الترابية المقربين منه.
واضحى هذا التحالف اكثر قربا من الهيمنة على الهياكل الحزبية والتنظيمية بحزب الأحرار بإقليم شيشاوة في انتظار ما سيسفر عنه لقاء حزبي بمراكش نهاية الأسبوع الجاري مع مسؤول رفيع المستوى بحزب التجمع الوطني للأحرار.
جدير بالذكر أن الدكتور عبد الرحمان رابح استاذ للتعليم العالي بسطات ومستمر في القطاع الفلاحي بإقليم شيشاوة وينتمي لقبيلة احمر بكل من المزوضية وسبق له أن شغل مهمة برلماني باسم العدالة والتنمية خلال الفترة الممتدة ما بين 2011 و2016.

شيشاوة نيوز - متابعة