عاجل.. .اعتقال نائب رئيس جماعة سيدي محمد دليل بعد صدور مذكرة بحث وطنية في حقه

علمت شيشاوة نيوز  من مصادر متطابقة أن عناصر الشرطة القضائية التابعة للأمن العمومي بشيشاوة تمكنت صبيحة اليوم الإثنين 15 أكتوبر من إعتقال (ع.ك) نائب رئيس جماعة سيدي محمد دليل.
وجاء هذا الإعتقال بعد شهرين من امتناع نائب الرئيس مومن البشير عن تقديم نفسه للشرطة القضائية للبحث والتحقيق معه في ثلاث شكايات سبق لرئيس المجلس أن تقدم بها ضده لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بايمنتانوت تتعلق بالاخلال العلني بالحياء والتعري على أعضاء المجلس وممثل السلطات المحلية خلال انعقاد دورة، والثانية تتعلق بانتحال صفة رئيس الجماعة، والثالثة تتعلق بالاعتداء على سائق حافلة النقل المدرسي ومنع التلاميذ من الالتحاق بمنازلهم. هذا بالإضافة إلى امتناعه عن أداء نفقة 3 أبناء من طليقته السابقة ومتابعته بجريمة إهمال الأسرة.
وجدير بالذكر أن النائب المعتقل، سبق وأن تقدمت أغلبية المجلس الجماعي لسيدي محمد دليل بطلب إقالته من مهامه كنائب وهو الملف الذي أحيل على المحكمة الإدارية بمراكش لمعاينة إقالته وهو ماتم الحكم فيه بعدم قبول الطلب لعدم احترام مسطرة إخبار عامل الإقليم في إقامة الدعاوى أمام المحاكم الإدارية.

شيشاوة نيوز - متابعة