عاجل وخطير. . دركي برتبة “أجودان” يتسبب في محاولة انتحار شاب بسيدي المختار بعد احتجاز دراجته النارية و إنتزاع هاتفه النقال

عاش مركز جماعة سيدي المختار إقليم شيشاوة، قبل قليل من عشية اليوم الأربعاء 18 أبريل، حالة استنفار، بعد محاولة إقدام شاب ثلاثيني تسلق سور بالمركز الصحي سيدي المختار علوه 5 أمتار مهددا برمي نفسه من فوق السور، إثر احتجاز دراجته النارية من نوع c90 و إنتزع هاتفه النقال من طرف دركي بالمركز الترابي بسيدي المختار.

وذكرت مصادر خاصة ل "شيشاوة نيوز" أن المعني بالأمر يدعى "مصطفى.ذ" قد تعرض الى وابل السب والشتم من قبل الدركي "م. غ" الشيء الذي تسبب في تأزم نفسيته كونه يعاني اضطرابات نفسية طفيفة يداوم على علاجها، وهو الأمر الذي جعله يقدم على محاولة الإنتحار، بحيث لم يتقبل الإهانة التي ألحقها به الدركي خصوصاً بعدما إنتزع منه هاتفه النقال.

جدير بالذكر  أن المسمى"مصطفى.ذ" يقطن بحي الإنارة جماعة سيدي المختار، متزوج و يعول أسرة مكونة من طفلين وزوجته. 

 فلولا تدخل رجال السلطة المحلية الذين كان يتقدمهم خليفة قائد قيادة سيدي المختار بعد أن عملوا جاهدين على إقناع الشاب بالعدول عن قراره، الأمر الذي استجاب له هذا الأخير، لتم تكرار سيناريو الإنتحار الذي أصبح يرعب ساكنة سيدي المختار بعد تفشي هذه الظاهرة بالمنطقة خلال الآونة الأخيرة.

سعيد زهوان - شيشاوة نيوز