قاتل 'دركي الهرهورة' إبن أخت وزير في حكومة العثماني

تداول عدد من رواد الموقع الأزرق “فيسبوك” بعض الأخبار التي تؤكد أن الشاب الذي تسبب في مقتل دركي الهرهورة عن طريق دهسه بسيارته الفارهة ، هو إبن أخت أحد الوزراء بحكومة سعد الدين العثماني.

وحسب ذات المصادر، فإن الموقوف الذي منع الحاضرين من تصويره وفضل البقاء في سيارته بعد محاصرته ، ينحذر من أسرة ميسورة الحال وهو إبن تاجر معروف بالرباط وأمه أخت أحد الوزراء .

وكان الدركي قد لفظ آخر أنفاسه الأخيرة خلال عملية دهس خطيرة أثناء مزاولته لعمله على مستوى الطريق الساحلية بجماعة الهرهورة عمالة الصخيرات.

وذكرت مصادر مطلعة، أن شخصاً لقب ب:“ولد لفشوش” ، كان يقود سيارة فارهة بسرعة جنونية ، و لم يمتثل لأمر عنصر الدرك الملكي الذي طالبه بالتوقف لتحرير مخالفة ، ماعرضه لعملية دهس مروعة أدت الى وفاته على الفور.

المصدر assafir24