محاولة سرقة سيارة جماعة أهديل ليلا بمدينة شيشاوة تنضاف إلى فضائح 'ابراهيم الباقيلي'

كاد أن يصبح إبراهيم الباقيلي رئيس جماعة اهديل إقليم شيشاوة في ورطة، بعد محاولة سرقة السيارة التي يستخدمها وهي في ملكية الدولة. من طرف مجهولون ليلة البارحة صبيحة اليوم الثلاثاء 18 يونيو الجاري،  من أمام منزله، الكائن بحي المسيرة بمدينة شيشاوة.
و علمت شيشاوة نيوز من مصادر مطلعة، أن بعض الشباب من ساكنة الحي المذكور هم من تدخلوا لإبعاد اللصوص عن سيارة من نوع (تويوتا4*4) تابعة للدولة بعدما فطنو للأمر، الشيء الذي دفع بمنفذي محاولة سرقة السيارة يلوذون بالفرار. 
و قد تطرقت الجريدة في عدة مقالات حول الاستعمال غير القانوني والعشوائي لسيارة جماعة اهديل من طرف رئيس المجلس ابراهيم الباقيلي، والذي كان من المفروض عليه أن يركن سيارة المصلحة في مرآب الجماعة، لا أن يحولها  إلى عربة نفعية متخصّصة في استعمالاته الشخصية التي لا علاقة لها بتدبير الشأن العام، مما يستنزف ميزانية الجماعة، في ضرب فاضح للمسؤولية الملقاة على عاتقه، والمتمثلة في حماية الممتلكات العامة، وترشيد نفقات الجماعة، وتوجيهها إلى ما يخدم المصلحة العامة.
تجدر الإشارة إلى أن مدينة شيشاوة و سيدي المختار تشهد بين الفينة والأخرى ظاهرة سرقة السيارات، كان أخرها الأحد المنصرم بعدما تم إحباط عملية سرقة سيارة من نوع "بيكوب" بحي الإنارة بمركز جماعة سيدي المختار، الأمر الذي يستوجب تكثيف الحملات الأمنية.

مصطفى السباعي - شيشاوة نيوز