رجل الأعمال 'بالفقيه' يكذب منشور تهنئة وصفه ب 'برلماني متوكة مستقبلا'

عبر رجل الأعمال محمد بالفقيه ابن مؤسس زاوية ايت اعمر ببوابوض أمدلان عن استغرابه من الخلفيات التي تروج بها جهات لم يحددها صورة خاصة ب”التهنئة” بمناسبة عيد الفطر تحمل منشورا يتضمن صورته بمعية عبد الكريم الحوامي رئيس جماعة كوزمت وعضو الغرفة الفلاحية بجهة مراكش اسفي.
وقال نفس المتحدث، أن التهنئة المنسوبة له تحمل معطى خطير يمس بسمعته وبقواعد العمل السياسي النبيل، بعد أن حددت له المنشور المذكور صفة “برلماني متوكة مستقبلا”، مؤكدا ألا علم له بهذا المنشور الذي يوزع عبر شبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات الواتساب وتفاعل معه جمهور هذه الأخيرة بين مكذب للمنشور ومستغرب.
وكشف بالفقيه، أن نتائج الاستحقاقات الانتخابية لن تكون إلا بعد 2021 وتحت مراقبة السلطات المختصة دستوريا، أو بعد إجراء انتخابات سابقة لأوانها إن أجريت، وأن من يقف وراء المنشور يمارس ما أسماه ب”التنجيم الانتخابوي وضميس الكارطا” لغاية لا يدركها إلا الجهات الواقفة وراء المنشور الذي وصفه بالسيء والذي لا يصدر سوى عن أشخاص غير أسوياء وفقا لتعبيره، حيث قال:”انا مفراسيش هاد المنشور حتى تاصلو بيا الناس وخبروني كيما خبرتوني نتوما الصحافة مشكورين وهاد الكلام مكيقولوا الا حمق الله اعفوا عليه”.
وأردف بالفقيه في تصريحه الصحفي لأحد المواقع الإخبارية المحلية، أنه يحتفظ بحقوقه القانونية لمتابعة الجهات التي تسيء لسمعته ولمستقبله السياسي الذي يبقى حقا مشروعا وطموحا شخصيا لا زال في بداياته الأولى لكن في إطار ديموقراطي والمنافسة الشريفة، لغاية خدمة المصلحة العامة لساكنة إقليم شيشاوة.

شيشاوة نيوز - متابعة