بوعبيد الكراب عامل اقليم شيشاوة يؤدي صلاة عيد الفطر مع جموع المصلين+ صور

في أجواء روحانية يستشعر فيها المرء عظمة العبادة وعظمة المعبود، أدى عامل صاحب الجلالة على اقليم شيشاوة بوعبيد الكراب صباح اليوم الأربعاء 5 يونيو، صلاة عيد الفطر بمصلى ساحة مسجد النصر بمدينة شيشاوة، حيث كان مرفوقا بالكاتب العام محمد العطياوي وهشام دحو رئيس قسم الشؤون العامة بالعمالة و باشا المدينة أحمد شاشي، و رئيس المجلس الاقليمي لشيشاوة السعيد المهاجري و رئيس جماعة شيشاوة أحمد الهلال ورئيس المجلس العلمي المحلي عبدالحق الأزهري، ومجموعة من رؤساء المصالح الأمنية، ورؤساء المصالح الخارجية والداخلية للعمالة ومنتخبين، بالإضافة إلى حضور النائبين البرلمانيين حسين أيت أولحيان وعبدالغني جناح، إلى جانب حوالي 1400 من المصلين.

وقد استهلت صلاة العيد بالتسبيح والتكبير جرياً على العادة التي توارثها المغاربة عبر مذهبهم المالكي، قبل أن يلقي الإمام خطبة العيد و التي ركز فيها على ضرورة إتمام العبادات وعدم التوقف عنها لأن رمضان هو بمثابة ترويض لنفس وحث على المثابرة في عمل الخير وتجنب المعاصي كما ركز في محكم خطبته على ضرورة صلة الرحم والصلح بين الناس وإصلاح الذات.
 واختتم الخطيب خطبته بالدعوة إلى التآخي بين المسلمين و بالدعاء الصالح لجموع المصلين والشعب المغربي والأمة الإسلامية قاطبة، ولجلالة الملك محمد السادس، وأن يقر عين جلالته بسمو ولي عهده المولى الحسن ويشد أزره بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وباقي أفراد الأسرة الملكية الشريفة.
وبعد انتهاء صلاة العيد تبادل عامل الإقليم والوفد المرافق له التهاني والتبريكات، وتبادل جموع المصلين أيضا التهاني فيما بينهم في أجواء من المودة والمحبة.

مصطفى السباعي - شيشاوة نيوز