مجلس المزوضية يصادق على اقتراض مليار و500 مليون من صندوق التجهيز الجماعي لبناء طرق قروية استراتيجية لفك العزلة

عقد المجلس الجماعي للمزوضية، صباح اليوم الأربعاء 16 يناير، أشغال دورة استثنائية للمجلس،  طبقا لمقتضيات المادة 36 من القانون التنظيمي 113-14 المتعلق بالجماعات، وذلك برئاسة محمد الادريسي رئيس المجلس وبحضور السلطات المحلية وأغلبية اعضاء المجلس.
وتدارس اعضاء المجلس خلال هذه الدورة نقطتين فريدتين، تهم الأولى المصادقة على طلب قرض يعادل مليار وخمسمائة مليون من صندوق التجهيز الجماعي لغرض بناء طرق استراتيجية داخل النفوذ الترابي للجماعة، والتي صوت لصالحها 17 مستشارا جماعيا ورفض 10 اعضاء.
هذا فقد عرفت هذه النقطة نقاشا ساخنا بين اعضاء المجلس، حيث أكد الادريسي رئيس المجلس الجماعي للمزوضية أن هذا القرض سيوجه لطرق قروية مهمة في إطار خيار فك العزلة وفتح الدواوير على عالمها الخارجي لتسهيل تنقلات الساكنة بسلاسة بشراكة تمويلية مع المجلس  الإقليمي والمجلس الجهوية، ويتعلق الأمر بالطرق التالية:
– الأولى: تهم الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 8 ودوار الحميدات، عبر دواوير: الجعارنة،عليوات 1 وعليوات 2،
– الثانية: الطريق الرابطة بين الطريق الجهوية شيشاوة/ الشماعية ودوار “أولاد قدور عوينت القصب”،
– الثالثة: الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 8 ودوار حجاج وصولا الى الطريق الجهوية الشماعية/ شيشاوة، لفائدة أزيد من 25 دوار، كدوار حجاج أولاد كروم، العكارطة، القوادرة، بوالخراس واولاد عبد الله…الخ.
فيما أبدى 10 اعضاء الرافضين للقرض ملاحظات تهم تخوفهم من رهن مستقبل المجالس الجماعية المقبلة لصندوق التجهيز الجماعي، وهو التخوف الذي بدده رئيس المجلس وأغلبية بالضرورة الملحة لفك العزلة واغتنام فرصة التمويل المشترك مع الفاعلين الترابيين الاخرين داخل الاقليم وخارجه.
فيما همت النقطة الثانية  المصادقة على تعديلات جرى ادخالها في دفتر تحملات كراء مرافق السوق الاسبوعي لثلاثاء المزوضية والمجزرة.
ورفعت أشغال الدورة الإستثنائية برفع برقية الولاء الى السدة العالية بالله الملك محمد السادس.

شيشاوة نيوز - متابعة