المعارضة تفشل في حرب الإطاحة ب"النوري" رئيس جماعة سيدي المختار إقليم شيشاوة

فشلت المعارضة في إقالة نورالدين النوري رئيس جماعة سيدي المختار إقليم شيشاوة، إذ لم تتمكن من جمع أكثرية الثلثين اللازمة لتقديم ملتمس الإقالة، بالرغم من مساومة الأعضاء الموالين للرئيس وإقامة مأدبة عشاء بمدينة شيشاوة حضرها أربعة أعضاء من تيار "النوري" و تم تقديم وعود و إغراءات مادية مهمة لهم، إلا أن كل المناورات والمؤامرات التي تحاك ضد النوري باءت بالفشل. 

وقد عبر أحد المستشارين بالمجلس الجماعي لسيدي المختار الذي حضر (مأدبة المساومات والبيع والشراء) في تصريح للجريدة عن عدم رضاه على الطريقة التي تنهجها المعارضة في إستقطاب الأعضاء الموالين للرئيس عن طريق عروض مادية مغرية، من أجل إستكمال الثلثين قصد توقيع ملتمس و توجيهه إلى رئيس الجماعة للمطالبة باستقالته من مهام الرئاسة وبإدراجه وجوبا في الدورة العادية المزمع عقدها في اكتوبر المقبل، مستندين في ذلك على المادة الـ 70 من القانون التنظيمي 113.14.
من جانبه، اعتبر "النوري" رئيس المجلس الجماعي لسيدي المختار، والمنتمي لحزب الوردة، (اعتبر) خطوة شراء الأعضاء التي تقوم بها المعارضة غير قانونية و تدخل ضمن الإتجار في البشر، معبرا عن المواقف النبيلة لبعض الأعضاء والعضوات الذين رفضوا المساومة والإغراءات وتشبثوا بمواقفهم الثابتة و أحبطوا مؤامرة الخونة، 
متمنيا التوفيق لكل من يسعى في تحقيق مصالح المواطنين وليس وضع "لعصا فالرويدة" و نهج سياسة لبلوكاج ضد مصلحة المواطنين.
وأشار "النوري" إلى ان يده ممدودة للجميع لتحقيق الأهداف المنشودة بالمنطقة، وأنه سيقف سدا منيعاً ضد أعداء الإصلاح و المسخرين لاغراض انتقامية من رئيس المجلس الجماعي، مضيفا أن المعارضة تحركهم اغراض مادية، و وصل بهم المطاف الى الوقوف ضد مصلحة الساكنة، وأشار إلى التصويت داخل المجلس ضد نقط تهم تنمية المنطقة خلال الدورة الاستثنائية الأخيرة التي إنعقدت بتاريخ 17 شتنبر الجاري. 
وما يؤكد العبث السياسي الذي تقوم به المعارضة هو تصويتها على نقطتين تتعلقان بإنتخاب 4 أعضاء ينتمون إلى صف المعارضة من أجل تقاضي التعويضات، و رفض عشر نقط تهم مجموعة من المشاريع التنموية وهي على الشكل التالي:
1- ملتمس للسيد وزير الداخلية من أجل رفع حصة الجماعة من الضريبة على القيمة المضافة. 
2- ملتمس للسيد وزير الداخلية من أجل إحداث مفوضية الشرطة.
3- الدراسة والموافقة على ملحق رقم 1 من اتفاقية شراكة حول إحداث فضاء لتسويق منتجات الصناعة التقليدية بجماعة سيدي المختار .
4- الدراسة والموافقة على مشروع اتفاقية شراكة بين المجلس الإقليمي لشيشاوة و المندوبية الجهوية للشباب والرياضة والمجالس الجماعية بخصوص إنجاز ملاعب القرب للرياضات بالوسطين القروي والشبه حضري. 
5- الموافقة المبدئية على التركيبة والمساهمة المالية المقترحة لمشروع أشغال حماية مركز سيدي المختار من الفيضانات.
6- تعديل دفتر التحملات الخاص بكراء السوق الأسبوعي.
7- تعديل دفتر التحملات الخاص بكراء المجزرة. 
8- تعديل اتفاقية شراكة من أجل حفر ثقب إستكشافي بدوار المرس، وتعميق بئر بدوار الزنادة.
9- تعديل القرار الجبائي الجماعي. 
10 - تحويل إعتمادات لصالح الجمعيات النشيطة بالمنطقة، والمياومين (رجال النظافة).

مصطفى السباعي - شيشاوة نيوز