المهاجري يحرج الحكومة حول الدراسة التقييمية لنتائج اعتماد التوقيت الجديد

انتقد النائب البرلماني مولاي هشام المهاجري، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، إخلال الحكومة بإلتزامها في الإعلان عن مضمون الدراسة التقييمية لنتائج اعتماد التوقيت الجديد.
واعتبر النائب المهاجري في مداخلة له خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت يوم امس الاثنين 6 ماي 2019، بمجلس النواب، بأن الحكومة تتخذ قرارات متسرعة، كانت نتائجها احتجاجات للتلاميذ أمام البرلمان على التوقيت الجديد، مشيرا إلى أن الحكومة لم تأخذ بعين الاعتبار في التوقيت الجديد الجانب النفسي والاجتماعي للتلاميذ بالعالم القروي والتلاميذ بالعالم الحضري وعلاقتهم بآبائهم.
وإلى ذلك، دعا المهاجري الوزير المنتدب المكلف بإصلاح الإدارة وبالوظيفة العمومية، إلى العمل بمبدأ الاستباقية، وتقديم الدراسة ليعرف جميع المواطنين والمواطنات ما سيستفيدون منه وما سيخسرونه من الساعة الجديدة.

 عن الموقع الإلكتروني لحزب الأصالة والمعاصرة