موظف يرفع شكاية للنيابة العامة ضد نائب رئيس جماعة السعيدات

شهد مكتب رئيس جماعة السعيدات بإقليم شيشاوة، يومه الثلاثاء 7 ماي الجاري، صراخ وفوضى بعدما هاجم نائب للرئيس الموظف "محمد. ب" الذي يشغل منصب تقني بمصالح ذات الجماعة، وذلك مباشرة بعد انتهاء أشغال دورة ماي، وقد أدى ذلك إلى حالة إغماء الموظف المذكور، مما استدعى نقله إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي محمد السادس بشيشاوة.

هذا و رفع تقني الجماعة شكاية في الموضوع (تتوفر شيشاوة نيوز على نسخة منها) لدى وكيل الملك بإبتدائية امنتانوت وهذا مضمونها:
"بعد انتهاء جلسة الدورة العادية لشهر ماي 2019 ، قام رئيس المجلس باستدعائي لمكتبه قصد تقديم توضيحات حول العمال المياومين الذين يشتغلون لدى الجماعة، فقمت بتقديم الايضاحات اللازمة بحضور أعضاء المجلس، حينها قام المشتكى به بتوجيه الإهانة إلي والاعتداء بالضرب، وكانت تلك الإهانة عن طريق السب والقذف والتهديد، نعتني باقوال مثل (انني شفار /باني واكل الجماعة الراسي / باني كنتحكم في الجماعة غا راسي / شكون نت /شنو كتسحاب راسك ) وبعد ذلك اعتدى علي بالضرب حيث ضربني ودفعني إلى ان اصطدمت بباب القاعة مما تسبب لي بفقدان الوعي والسقوط أرضا، وتم نقلي الى المستعجلات بالمستشفى الاقليمي محمد السادس بشيشاوة.

وقد حضر هذه الواقعة عدد من الشهود ذكرهم بعينهم.

لذلــك ومن أجلــه، أرفع إلى سيادتكم المحترمة شكايتي هذه بكل احترام، ملتمسا من سيادتكــم اتخاذ الإجراءات اللازمة في حق المشتكى به وذلك بإجراء بحث دقيق في شأنها والاستماع إلى الشهود المذكورة أسماؤهم اعلاه وعنوانهم كلهم بمقر جماعة السعيدات بصفة بعضهم أعضاء وآخرين موظفين، ومتابعته أمام العدالة طبقا للقانون، مع الحفاظ على جميع الحقوق أثناء سريان الدعوى العمومية."

سعيد زهوان - شيشاوة نيوز