بوعبيد عامل الإقليم يشرف على إفتتاح مركز مساعدة وتوجيه الأشخاص في وضعية إعاقة التابع للتعاون الوطني بشيشاوة+ فيديو

استنادا للمهام الجديدة لمؤسسة التعاون الوطني، والتي تهدف إلى خلق آليات المساعدة الاجتماعية لذوي الاحتياجات الخاصة، أشرف بوعبيد الكراب عامل صاحب الجلالة على إقليم شيشاوة والوفد المرافق له، بمعية محمد العطياوي الكاتب العام بالعمالة، و أحمد النخيلي مندوب التعاون الوطني بشيشاوة، و المندوب الجهوي للتعاون الوطني فهد كمال،  و نورالدين النوري رئيس جماعة سيدي المختار، وبعض فعاليات المجتمع المدني، صباح اليوم الجمعة 03 ماي 2019، على قص شريط تدشين مركز التوجيه والمساعدة للأشخاص في وضعية إعاقة التابع للتعاون الوطني بشيشاوة، والكائن مقره بالمركز الاجتماعي للقرب بالحي الإداري بجماعة سيدي المختار.
هذا ويندرج مركز التوجيه و المساعدة للأشخاص في وضعية إعاقة في اطار برامج القرب التي تستهدف الفئات في وضعية إعاقة، والذي يأتي تنفيذا لمقتضيات صندوق التماسك الاجتماعي، الذي أطلقته وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية بشراكة مع وزارة الاقتصاد والمالية و مؤسسة التعاون الوطني، ويهدف إلى استقبال وتوجيه الأشخاص في وضعية إعاقة وذويهم، وتحليل متطلباتهم لتسهيل وصولهم إلى الخدمات التي تلبي حاجياتهم. 

وفي تصريح خص به "النخيلي" المندوب الإقليمي للتعاون الوطني بشيشاوة "جريدة شيشاوة نيوز" أفاد بأن المركز يعتبر من الجيل الجديد من المراكز التي يراهن التعاون الوطني على إحداثها والتي تنسجم مع انتظارات وتطلعات شريحة واسعة من الأشخاص في وضعية هشة أو صعبة، مؤكدا على أهمية هذا المرفق العام الذي سيفتح آفاقا كبيرة أمام فئة المعاقين من أجل تحقيق اندماجهم بشكل فعال في المجتمع.

وأضاف ذات المتحدث بأن افتتاح هذا المركز جاء بمناسبة تخليد الذكرى 62 لتأسيس التعاون الوطني، و مناسبة كذلك لتسليط الضوء على العمل المتواصل لهذه المؤسسة في خدمة التنمية الاجتماعية.

يوسف عماني - شيشاوة نيوز