أم الفضائح.. المرابط زوج أسماء الحلاوي يحضر جلسة النطق بالحكم على بوعشرين وينتظر الظفر بغنيمة 100 مليون

حل امبارك المرابط رفقة زوجته أسماء الخلاوي إحدى الأسماء المثيرة(..) في ملف الصحفي توفيق بوعشرين مؤسس جريدة «أخبار اليوم» و«اليوم24»، للقاعة 8 بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، حيث سيتم النطق بالحكم في القضية. 

وحلت أسماء الحلاوي رفقة زوجها الذي تنصب هو الآخر مطالبا بالحق المدني، حيث طالب ب 100 مليون كتعويض مادي عما لحقه من ضرر، من العلاقة الحميمية الموثقة في الفيديوهات المضمنة بملف متابعة توفيق بوعشرين، والتي نفاه مالك «أخبار اليوم». 

وأثار حضور المرابط للمحكمة لحضور النطق بالحكم، اشمئزاز الصحفيين الحاضرين الذين عابوا عليه الأمر من باب المروءة والرجولة.

ويعتبر المرابط حالة شاذة في الملف الذي يعتبر قضية القرن بامتياز. 

متابعة - إيمان توفيق