اليوسفية.. أستاذة تتزوج تلميذها الذي يصغرها ب 10 سنوات

انتشر خبر زواج أستاذة بمدينة اليوسفية من تلميذها، الذي يتابع تعليمه بنفس المؤسسة التأهيلية، موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، حيث حضي هذا الخبر بإعجاب البعض، فيما اعتبر آخرون أنه لا ينبغي أن تنسج مثل هذه العلاقات داخل المؤسسات التعليمية.

وقد أضحت قصة الأستاذة والتلميذ “المتحابين”، حديث الشارع في اليوسفية، وخلف الخبر إندهاشا كبيرا في الوسط التعليمي، بعد عقد قران الأستاذة بالتلميذ، بالرغم من أن الأمر كان متوقعا، خصوصا لمن كان مقربا من الزوجين “العاشقين”.

مصادر متطابقة أكدت صحة خبر اقتران أستاذة بتلميذها في مدينة اليوسفية، ويتعلق الأمر بأستاذة لمادة الرياضيات في الثانوية التأهيلية “الاجتهاد”، وتلميذ يدرس في المستوى الثانية بكالوريا.

ووفق عدة مصادر إعلامية، فالأستاذة، التي تتحدر من إقليم الجديدة، تكبر التلميذ البالغ 19 سنة، بحوالي عشر سنوات.

نفس المصادر أكدت أن الأستاذة والتلميذ عقدا قرانهما يوم السبت 16 فبراير الجاري، بحضور أسرتيهما.

متابعة - إيمان توفيق