كيف نواجه كورونا المستجد، و السل ينخر أجساد المراكشيين

 قبل وصول كورونا تعرف جل المستوصفات و المراكز الصحية بالمدينة الحمراء مراكش ، في الايام القليلة انقطاع في الادوية المضادة للسل (ERIPK4) ، مما يجعلننا نتسائل عن مآل مجموعة من المرضى المصابين بهذا المرض السريع الانتشار و خطورة توقفهم عن تناول الادوية الخاصة به ، و التي تؤدي لعواقب وخيمة .
حسب احصائيات وزارة الصحة فعدد المرضى المصابيين بمرض السل سنة 2019 هو اكثر من 30000 حالة جديدة مسجلة ، ناهيك عن الحالات الغير مسجلة و التي ترفض الخضوع للوصفات الاستشارات الطبية . مما يجعلنا نتسائل : هل تعلم المديرية الجهوية للصحة و المنذوبية الاقليمية للصحة بمراكش بهذا الانقطاع ؟ هل صحة المواطنيين المراكشيين لم تعد تهم المسؤوليين المكلفين بالقطاع ؟ هل نحن مستعدون لمواجهة داء كورونا المستجد و نحن مازلنا نعاني من السل ؟ 

بقلم: غزالي صلاح الدين عضو المجلس الوطني للنقابة الوطنية للصحة العمومية العضو المؤسس للفدرالية الديمقراطية للشغل.